الحماية الفيس بوك

شركة أمنية تحذر من ثغرة خطيرة يعاني منها موقع فيس بوك

في تدوينات سابقة عديدة تحدثنا عن إحدى أكثر البرمجيات او الفيروسات المنتشرة في الآونة الأخيرة و هي برمجيات الفدية ، بحيث يقوم القراصنة بنشر فايروس على حاسوب المستخدم يقوم بتشفير حاسوبه بالكامل أو تشفير بعض الملفات الخاصة به ثم مطالبته بدفع فدية مالية من أجل فك التشفير و السماح له بإسترجاع جهازه و ملفاته ، و قد عرفت هذه البرمجية إنتشارا كبيرا جدا على مدار الاشهر الماضية و خصوصا في الولايات المتحدة الأمريكية و الدول الأوروبية .

من خلال برمجيات الفدية فإن القراصنة يطالبونك بملغ مالي معين مقابل السماح لك بإسترجاع ملفاتك و عندما يكون الملف مهما أو حاسوبك يحتوي على اشياء مهمة ربما تخص عملك أو مستقبلك او حياتك الشخصية فإنك غالبا ما سوف تدفع ، و وسائل وصول مثل هذه البرمجيات إلى أجهزة المستخدمين عديدة لكن أخطرها هو ما كشفت عنه شركة checkpoint مؤخرا و هي عبارة عن شركة متخصصة في مجال الأمن و الحماية أفادت بأن موقع فيس بوك يعاني من ثغرة امنية يمكن القول عنها بأنها خطيرة للغاية بحيث يمكن إستغلالها لنشر صورة تحتوي على برمجيات الفدية و فور أن يقوم أي مستخدم بتحميلها على جهازه و تشغيلها فإن هذه البرمجيات تقوم بالإنشتار في حاسوبه .

و حسب شركة checkpoint فإن موقع فيس بوك ليس الموقع الإجتماعي الوحيد الذي يعاني من هذه الثغرة بل إن موقع لينكد إن أيضا يعاني منها بحيث يمكن أيضا نشر الصور المصابة بهذا النوع من البرمجيات على منصته ، و قد قامت شركة checkpoint بتحذير شركة فيس بوك بالإضافة إلى لينكد إن و أيضا باقي الشبكات الإجتماعية الأخرى من أجل إصلاح هذا الخلل و الذي يمكن أن يلحق ضررا بملفات و أجهزة الكثير من المستخدمين .

 

اسماعيل الماحي

إسماعيل ، مغربي الجنسية ، محرر تقني مهتم بعالم التقنية و المعلوميات، أسعى بالتدوين التقني إلى إغناء المحتوى العربي بكل ما يفيد و يساهم في تطوير كل مهتم بالمجال.

تعليق واحد

اضغط هنا لاضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  • اخي الكريم شكرا على هذه النصائح ولاكن يمكنك تجنب هذه الدهديدات اذا اتتك عن طريق عمل stsystem restoe وارجاع النظام يوم واحد الي الخلف وكأن شيئ لم يحصل وهذه الطرية الاسهل

سنرسل لك ما يعجبك مباشرة
لصندوقك البريدي

اشترك و سنعمل على ارسال تحديثات المدونة يوميا مباشرة لبريدك الالكتروني.