المجلة

شركة Orange تونس و المسابقات الوهمية !

تتعدد الرسائل الواردة على صندوق بريد المدونة لمساعدتهم حول اختيار افضل مشغل للهاتف و الانترنات و اسباب هذا الاختيار. قد تتعدد الاجابات و الاختيارات و لكن لا يختلف اثنان في مدى ضعف خدمات الشركة الفرنسية الموجودة بتونس Orange اللتي تكيل لحرفائها بمكيالين و لذا عليك عزيزي القرارئ ان تتجنب الاشتراك مع هذه المؤسسة للأسباب التالية:

1- ضعف خدمات الأنترنات: و قد تحدثنا حول هذا الوضوع في تدوينة سابقة. مع العلم و الى حدود كتابة هذه الاسطر فإن اغلب المشتركين مازالوا يعانون من ضعف خدمات الشركة !

شركة Orange تونس و المسابقات الوهمية !
شركة Orange تونس و المسابقات الوهمية !

 

2- ضعف مصلحة الحرفاء: يكاد هناك شبه اجماع حول ضعف مصلحة الحرفاء الخاصة بشركة أورونج فأغلب موضفيها غير متمكنين من المعلومة بالشكل المطلوب و قد تضطر الى البقاء في الانتضار لمدة طويلة جدا لتلقي الاجابة.

 

3- المسابقات الوهمية: نمرّ الآن لصلب الموضوع. علاء الجبالي شاب تونسي يشارك في مسابقة لشركة Orange و يتحصل على اثر عملية السحب على هاتف ذكي !

شركة Orange تونس و المسابقات الوهمية !
شركة Orange تونس و المسابقات الوهمية !

 

و بناءا عليه فقط طلب مشرف صفحة أورونج معطيات المتسابق لتسلم الهدية. و لكن بعد مرور 3 أيام على فوزه و بعد اتصاله بالشركة للإستفسار عن سبب التأخير كانت الاجابة بعدم علمهم بتفاصيل المسابقة ! ( نفس الاجابة تتكرر من الشركة الى حدود كتابة هذه الاسطر)

 

شركة Orange تونس و المسابقات الوهمية !
شركة Orange تونس و المسابقات الوهمية !

 

ايضا حالة علاء ليست فردية أو معزولة. بل هناك من الفائزين من لم يتسلم جائزته بعد مرور شهر من تاريخ فوزه !!

 

شركة Orange تونس و المسابقات الوهمية !
شركة Orange تونس و المسابقات الوهمية !

 

و لذلك عليك عزيزي القارئ تجنب المشاركة في المسابقات الوهمية لهذه الشركة حتى تسوّي وضعية الفائزين في جميع مسابقاتها.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock