المجلة

هاكر فلسطيني يقوم بتسريب بيانات أزيد من 30 ألف عميل سرّي أمريكي

Penis هذا هو الإسم الذي قام أحد القراصنة بإطلاقه على نفسه و الذي إستنادا على المعلومات المتوفرة يظهر بأنه من أصل فلسطيني ، حيث قام هذا الهاكر بتسريب ازيد من 30 ألف ملف يخص جميع العملاء السريين في مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي ، و قد أفاد موقع motherboard الذي قام بالكشف عن هذا الخبر بأن الهاكر الذي أطلق على نفسه Penis قد إستطاع الوصول بالفعل إلى بيانات حسّاسة جدا تخص أزيد من 30 ألف عميل سري في مكتب التحقيقات الفدرالية و ما يشير إلى كونه فلسطيني هو أنه يضع هاشتاج بعنوان ” فلسطين حرة ” مع كل تسريب يقوم بنشره على الأنترنت .

قام الهاكر بنشر حوالي 20 ألف ملف إلى حدود الساعة ، و يقوم  Penis بإستعمال موقع تويتر لنشر قائمة الـ 30 ألف عميل سري في مكتب التحقيقات الفدرالية ، و جميع البيانات التي قام بنشرها إلى حدود الساعة هي بيانات صحيحة جعلت مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي في حيرة من أمره ، حيث أنه رغم فتح ملف تحقيق عاجل بخصوص هذا الهاكر الذي يبدو أنه فلسطيني إلى أن مكتب االتحقيقات لم يتوصل بعد إلى اي معلومة موثوقة بخصوص هذا الشخص الذي كشف هوية جميع الاشخاص الذين تسعى الولايات المتحدة الأمريكية إلى جعلهم مخفيين عن الأنظار .

و في إحدى تغريداته على تويتر قال Penis بأن أمريكا تعتبر السبب الرئيسي فيما تعاني منه فلسطين من إحتلال بسبب إسرائيل ، و ذلك لأن الولايات المتحدة الأمريكية هي التي تقوم بتمويل دولة إسرائيل ، كما افاد أيضا بأنه سوف يستغل قدراته في القرصنة و الإختراق لنشر الوعي حول كمية الأطفال الذين يموتون بشكل يومي نتيجة للظلم و القهر في فلسطين من طرف القوات المحتلة .

.

اسماعيل الماحي

إسماعيل ، مغربي الجنسية ، محرر تقني مهتم بعالم التقنية و المعلوميات، أسعى بالتدوين التقني إلى إغناء المحتوى العربي بكل ما يفيد و يساهم في تطوير كل مهتم بالمجال.

تعليقات

اضغط هنا لاضافة تعليق

شاركنا رأيك :