أنظمة التشغيل المجلة الهواتف الذكية

هل سيصمت المغاربة على حظر شركات الإتصال لخدمة الواتس آب و السكايب و فايبر!

بعد أن قامت شركات الإتصال المغربية جميعها بالعمل على حظر خدمة الإتصال عبر تطبيقات الدردشة مثل تطبيق السكايب و الواتس آب و الفايبر على الهواتف الذكية ، تعالت أصوات بعض الناشطين التقنيين على مواقع التواصل الإجتماعي و خصوصا موقع فيس بوك ينددون بهذا الحظر الذي إعتبروه قمعا لحريات المستهلك من طرف شركات الإتصال المغربية ، حيث أنه لم يعد بإمكان المغاربة اليوم إجراء الإتصالات عبر إستخدام تطبيق سكايب أو واتس آب و كذلك تطبيق فايبر الشهير ، و قد تم حظر الإتصال عبر إستعمال هذه الخدمات بالخصوص على مستخدمي أنترنت 3G و الـ 3G .

لكن رغم أن الحظر يشمل فقط مستخدمي تقنية الجيل الثالت و الجيل الرابع من بطاقات كارت SIM إلى أن النشطاء التقنيين المغاربة يعتقدون بأنها ليست سوى البداية و أنه لن يمضي وقت طويل و سوف يتم تنفيذ الحظر ايضا على مستخدمي الأديسيل ADSL ، لهذا فإن المهتمين بمجال التقنية في المغرب يدعون جميع المستخدمين إلى مقاطعة شركات الإتصال المغربية عن طريق عدم إستخدام خدمة الـ 3G و الـ 4G إلى أن يتم فك الحظر عن خدمة الإتصال عبر تطبيق سكايب و تطبيق واتس آب خصوصا .

لكن المشكلة تكمن في أنه إلى حدود الساعة ليس هناك اي تجاوب من طرف المستخدمين المغاربة و النشطاء التقنيين فقط هم من تعلوا اصواتهم بينما المستخدم العادي لا يتجاوب مع فكرة المقاطة أو القيام بأي رد فعل ، و هو ما يجعلنا نطرح السؤال الذي يفرض نفسه بقوة في الوضع الحالي و هو : هل سوف يصمت المغاربة على حظر شركات الإتصال للخدمات المجانية التي تقوم تطبيقات الدردشة بتوفيرها للمستخدم ؟ و إلى متى سوف يدوم هذا الصمت ؟

سؤال يفرض نفسه بقوة لا يملك إجابته سوى المستخدم العادي لشبكة الأنترنت 3G و 4G و جذير بالذكر أن جميع شركات الإتصال المغربية إتفقت على حظر خدمة الإتصال عبر التطبيقات بشكل نهائي و نحن نتحدث هنا عن الشركات الثلاث : إتصالات المغرب + شركة ميديتيل + شركة إنوي !

اسماعيل الماحي

إسماعيل ، مغربي الجنسية ، محرر تقني مهتم بعالم التقنية و المعلوميات، أسعى بالتدوين التقني إلى إغناء المحتوى العربي بكل ما يفيد و يساهم في تطوير كل مهتم بالمجال.

أضف تعليق

اضغط هنا لاضافة تعليق

شاركنا رأيك :