غير مصنف

المستخدمون في الإمارات أكثر الأشخاص تعرضا للجرائم الإلكترونية

كشفت  إحدى الدراسات التي تم إجراءها على أزيد من حوالي 17.000 مستخدم من جميع انحاء العالم أن ما يزيد عن الـ 1000 مستخدم من دولة الإمارات قد تعرضوا أو وقعو ضحايا للجرائم الإلكترونية ، حيث وقع أكثر من 1000 مستخدم إماراتي ضحية لمختلف الجرائم الإلكترونية نتيجة لضعف الحماية ، و قدت إختلفت هذه الجرائم ما بين النصب و الإحتيال و ما بين سرقة بيانات شخصية و إنتهاكات لسياسة الخصوصية المتفق عليها .

و قد تراوحت أعمار المستخدمين الضحايا من دولة الإمارات ما بين 18 و 30 سنة ، مما يدل على أن أكبر نسبة مستهدفة كانت من فئة الشباب الإماراتي ، و Hشارت الدراسة ايضا أن أغلب المستخدمين من الإمارات لا يقومون بحماية حساباتهم الشخصية بشكل آمن بما يكفي ـ مما يجعله المستخدمين الأكثر عرضة للوقوع ضحية لبعض الإنتهاكات الإلكترونية التي من شأنها أن تؤثر سلبا على بياناتهم الشحصية .

الدراسة التي تم إجرائها على المستخدمين كانت من طرف شركة Norton و قد اكدت شركة Norton على أن المستخدمون في دولة الإمارات يحتاجون إلى تعزيز وسائل الحماية في حساباتهم الشخصية على مختلف المواقع الإلكتروينة كما يحتاجون ايضا إلى مراقبة نشاطاهم على الأنترنت بشكل دائم و مستمر ، حيث أفادت شركة Norton بأن هناك نسبة كبيرة جدا من المستخدمون في الإمارات لا يمنحون أي إعتبار لوسائل الحماية و يتصفحون شبكة الأنترنت بشكل غير آمن .

.

اسماعيل الماحي

إسماعيل ، مغربي الجنسية ، محرر تقني مهتم بعالم التقنية و المعلوميات، أسعى بالتدوين التقني إلى إغناء المحتوى العربي بكل ما يفيد و يساهم في تطوير كل مهتم بالمجال.

أضف تعليق

اضغط هنا لاضافة تعليق

شاركنا رأيك :