المجلة

الفيديو الترويجي لفيلم لعبة الطيور الغاضبة Angry Birds

لعبة الطيور الغاضبة و التي تعتبر اللعبة الأكثر شهرة على الإطلاق عند مستخدمي الهواتف الذكية و التي إنتشرت تحت إسم Angry Birds على جميع انظمة التشغيل ، هي لعبة مميزة للغاية و قد حطمت اللعبة أرقاما قياسية و شبه خيالية على متاجر التطبيقات سواءا متجر الجوجل بلاي أو الآب ستور ، و بسبب النجاح المذهل الذي حققته لعبة الطيور الغاضبة أو Angry Birds فقد قامت شركة Sony Pictures و ذلك بالتعاون مع الشركة العملاقة Rovio بإنتاج فيلم كرتوني عن لعبة الطيور الغاضبة Angry Birds .

 

الفيديو الترويجي لفيلم لعبة الطيور الغاضبة Angry Birds
الفيديو الترويجي لفيلم لعبة الطيور الغاضبة Angry Birds

شركة Rovio هي الشركة المسؤولة عن تطبيق لعبة الطيور الغاضبة Angry Birds حيث أنها تعتبر المطور الأصلي و الأساسي للعبة و قد رحبت الشركة بفكرة تحويل اللعبة إلى فيلم لأنها كانت واثقة بأنه سوف يحقق النجاح المطلوب و خصوصا أن تطبيق لعبة الطيور الغاضبة Angry Birds على متاجر تطبيقات الآندرويد و كذلك الـ IOS قد تخطى عتبة الملايين فيما يخص عدد التحميلات .

الفيديو الترويجي لفيلم لعبة الطيور الغاضبة Angry Birds
الفيديو الترويجي لفيلم لعبة الطيور الغاضبة Angry Birds

فيلم الطيور الغاضبة Angry Birds تتمحور أحداثه حول قصة الطيور الغاضبة مع الخنازير الخضراء و هو فيلم مغامرة و تشويق كما أنه يضم العنصر الأساسي و هو الكوميديا الترفيهية ، و قد جاء إنتاج هذا الفيلم من أجل الرفع من مستوى أداء شركة  Rovio و نحن نتحدث هنا عن المستوى المادي و الإقتصادي للشركة حيث تراجعت أرباح الشركة كثيرا خلال الاشهر الأخيرة من العام الماضي .

تتوقع الشركة أن يكون فيلم الطيور الغاضبة Angry Birds دفعة قوية تدفع الوضع المالي للشركة إلى الأمام ، و قد إستغلت الشركة نجاح اللعبة من أجل الترويج للفيلم و تقريبه من المستخدمين ، و من خلال الفيديو الترويجي الذي تم إطلاقه على موقع اليوتيوب فقد جاءت أغلب ردود المستخدمين بشكل إيجابي و من المتوقع أن يحقق الفيلم الكرتوني عن لعبة الطيور الغاضبة Angry Birds نجاحا جيدا و أرقاما جيدة فيما يخص المداخيل المالية .

و رغم إطلاق المقطع الترويجي لفيلم لعبة الطيور الغاضبة Angry Birds في شهر شتنبر إلى أن إطلاق الفيلم بشكل رسمي لازال مبكرا جدا ، حيث تخطط الشركة المطورة للعبة إلى إطلاق الفيلم في شهر ماي سنة 2016 .

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock