المجلة الهواتف الذكية

Street Racing 2 لعبة سباق سيارات لهواتف اندرويد

Street Racing 2 لعبة اندرويد
Street Racing 2 لعبة اندرويد

هل أنت من عشاق ألعاب السيارات ؟ هدير المحركات , الشكل الرياضي , ملمس الجلد ذو اللون الغامق … انت قمت بزيارة متجر الجوجل بلاي ستجد الآلف و الآلف من ألعاب السباقات مثل سلسلة Burnout-esque Asphalt  أو Need For Speed و الخيارات كثيرة .

و لكن هذا لا يعني أن الجميع يحب لعب السباقات  عن طريق المحاكاة و اذا كنت تريد سباق سريع يمتاز بالاثارة و السرعة و الكثير من التفحيط الرائع  فاليك الحل و هي لعبة Street Racing 2 . لعبة تحتاج الى سرعة البديهة من لاعيبها و ستجعلك  تتعرق لها و سهلة التحكم تمكنك من التفحيط و الانجراف بسرعة من خلال 8 مسارات صعبة و للفوز كل ما عليك فعله هو الوصول الى خط النهاية .

شكل لعبة Street Racing 2 :

تضم اللعبة 8 مسارات لسباق و لكن عندا يتعلق الأمر باختيار السيارات ( الشكل , النوع , الألوان ,,,) فلا يوجد هناك الكثير من الخيارات . الشاشة تحتوي على نظام الملاحة بشكل شفاف و خفيف لا يؤثر على طريقة اللعب و حينما تتعود على اللعبة ستتجاهلم عيناك و في اليمين يوجد أزرار التحكم في السيارة التي تتلخص في 3 أزرار , زر السرعة , زر الفرامل و زر السرعة القصوى أو ما يطلق عليه البعض Netro الذي يسمح لك بتجاوز السرعة الفعلية للسيارة لمدة محدودة . بالنسبة الى شكل الرسومات فهو ثلاثي الأبعاد 3D مثيرة للاعجاب مع خلفيات مفصلة و ناطحات سحاب في جميع أنحاء المسار ( المسار الأول ) .

كيفية لعب Street Racing 2 :

عند بدء تشغيل اللعبة، يمكنك اختيار طراز السيارة ولون من الشاشة الرئيسية. ما عليك سوى النقر على الأزرار محدد إلى اليمين ويمكنك خلط بين الخيارات المتاحة العملية سهلة و لا تحتوي اللعبة على اعدادت اضافية أو متقدمة مملة . اللعبة حية حين تصطدم بالسيارات الأخرى فان الطلاء يخدش و السيارة تتضر و في حالة تضررت كثيرا ستصبح عديمة الفائدة و في حالة خرجت عن مجال السباق و لم تستطع العودة فقط اضغط على زر R .

تحميل لعبة Street Racing 2 من متجر جوجل بلاي اضغط هنا

نضال ناجي

نضال ناجي - Nidhal Naji تونسي الجنسية من مواليد 1991 اختصاص برمجة و تِكْنُولُوجْيَا الـمَعْلومَاتُ ، متابع لاخر الاخبار التقنية هواياتي هي مشاهدة الافلام و الابحار على الأنترنت الى جانت اكتشاف كل ماهو جديد و غريب .

تعليقات

اضغط هنا لاضافة تعليق

شاركنا رأيك :